طريق الهدايه
اهلا بالزائرين في موقــــــــــــــــــــــــــــــــــع طـــــــــــــــــــــــــــــريق الــــــــــــــــــــهـــــــــــــدي



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةالتسجيلدخولس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعات
منتدي طريق الهدايه يرحب بالساده الزائري والاخوه الاعضاء والمشرفين جزاكم الله الف خير علي تواجدكم معنه نت
الف الف الف الف الف الف الف الف الف الف مليون مبروك الاخت الغاليه راجيه رحمه ربي علي زوجها انشاء الله تعود لينا ولاسره المنتدي بالف خير

شاطر | 
 

  اسد السنة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اسامة
مشرف
مشرف
avatar

عدد المساهمات : 114
نقاط : 264
تاريخ التسجيل : 30/12/2010

مُساهمةموضوع: اسد السنة   السبت يناير 01, 2011 1:04 pm

[size=16]
[size=21]
قال شيخنا المحدِّث الهرري رحمه الله:

الحمد لله ربِّ العالمين صَلواتُ اللهِ البَرِّ الرّحيم والملائكةِ المقَرَّبين
على سيدنا محمدٍ أَشرفِ المرسَلِين وعلى جميعِ إخوانِه مِنَ النّبِيّين
والمرسلينَ وسَلامُ اللهِ علَيهِم أجمَعين.
رُوِّينا بالإسنادِ الصّحيح في مُسنَدِ الإمامِ ابنِ حِبّان رحمه الله
قال قال رَجُلٌ يا رسولَ الله أيُّ العَملِ أَفضَل، قال:" الصّلاة" فعَادَ
الرّجلُ ثانيةً للسّؤال، فقالَ الرسولُ:" الصّلاة" ثم عَادَ ثَالثةً فقالَ
الرّسولُ صلى الله عليه وسلم" الصّلاة".
ورُوِّينا أيضا بالإسناد الصّحيح المتّصل أنّ رسول الله صلى الله
عليه وسلم قال"واعْلَمُوا أنّ خَيرَ أَعمَالِكُمُ الصّلاة".رواه أحمد
وابن ماجه وابن حبان والطبراني واليهقي.
ثم الصّلاةُ لها شُروطٌ وأَركانٌ ولها مِفتَاحٌ فمِفتَاحُها أَمرٌ مُهمٌّ يجِبُ
العِنايةُ بهِ لأنّهُ إذا لم يكن المِفتاحُ صَالحا لم يُضمَن دخُولُ البَيت
أو المكان،فكمَا أنّ المِفتاحَ الحِسّيَّ إذا لم يكنْ صَالحا لفَتْحِ البابِ
لا يفتَحُ الباب كذلكَ المِفتاح المعنَويُّ وهوَ مِفتَاحُ الصّلاةِ إذا لم
يكن صَالحا لا يُضمَنُ الحصُولُ على ثَوابِ الصّلاةِ بل وعلى
صِحَّتِها،لا يُضمَنُ أن تَكونَ هذِه الصّلاةُ مجزِئةً مُسقِطةً للفَرض
مبُرِّئةً للذّمةِ،الإنسانُ البالغ العاقلُ ذِمّتُه مَشغُولةٌ بأداءِ فريضَةِ الله
الصّلاة،فمَن أدَّى هذِه الصّلاة على وجْهِها تكونُ مُبَرئة لذِمّته،أو
يكونُ أدّى ما عليهِ مِن حَقِّ الله تعالى مِنَ الصّلاةِ التي
فَرَضَها،فكثِيرٌ منَ الناسِ لا يهتَمُّونَ لهذا المِفتَاح،ومِفتاحُ الصّلاةِ
الطُّهُور،الطُّهورُ أَمرٌ عظِيمٌ عندَ الله وأمّا عندَ الذينَ لا يَعرِفُونَ فهوَ
شَىءٌ ليسَ لهُ شَأنٌ كبِيرٌ.
[/size]
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
اسد السنة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
طريق الهدايه :: اخبار الموقع :: قسم الترحيب بالاعضاء الجدد بالمنتدي-
انتقل الى: